آيات وأحاديث تحث على العمل


آيات وأحاديث تحث على العمل وردت في القرآن الكريم والسنة النبوية يمكن لكل من يتعمق في معانيها معرفة فضل العمل في الإسلام ورفض كل سبل التواكل والتكاسل. إن الإسلام هو الدين الكامل الذي ينظم شؤون الحياة كبيرها وصغيرها ومن ضمنها العمل، وعلى المسلم أن يعود إلى دينه في كل ما يحدث في حياته من حوادث وما يعتريه من مواقف. في هذا المقال سوف نتحدث عن آيات وأحاديث تحث على العمل، فهذا النوع من الأحاديث عن العمل يشحذ المؤمن بالطاقة والهمة ويبعد عنه الهم الذي يمكن أن يعترضه بسبب ظروف الحياة المختلفة.

الحث على العمل في الإسلام

حث الإسلام المسلم على العمل وعلى الاجتهاد فهناك آيات وأحاديث تحث على العمل متعددة، فالمؤمن القوي أحب إلى الله من المؤمن الضعيف وإن بقي كل شخص في الأمة يعتمد على من حوله لما قامت لها قائمة وما ارتفعت لها راية والأحاديث التي تحث على العمل من الأحاديث النبوية المهمة التي يجب أن تفهم وتفسر بصورة صحيحة حتى تحقق الأثر المطلوب في حياة الفرد وتنعكس بالتالي على المجتمع ككل.

آيات تحث على العمل

في كثيرٍ من المواضع في سور القرآن الكريم نجد أدلة على حث الإسلام على العمل والتشجيع على العمل بدلاً من سؤال الناس. ومما ذكر من آيات تحث على العمل ما يلي:

فَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ أَنِ اصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا فَإِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ فَاسْلُكْ فِيهَا مِنْ كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ إِلَّا مَنْ سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ مِنْهُمْ وَلَا تُخَاطِبْنِي فِي الَّذِينَ ظَلَمُوا إِنَّهُمْ مُغْرَقُونَ

سورة المؤمنون الآية 27

وَلَا تَتَمَنَّوْا مَا فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ لِلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبُوا وَلِلنِّسَاءِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبْنَ وَاسْأَلُوا اللَّهَ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا

سورة النساء الآية 32

وَمِنْ رَحْمَتِهِ جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ

سورة القصص الآية 73

وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلًا يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ * أَنِ اعْمَلْ سَابِغَاتٍ وَقَدِّرْ فِي السَّرْدِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ * وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ وَمِنَ الْجِنِّ مَنْ يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَنْ يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ * يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِنْ مَحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَاسِيَاتٍ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا وَقَلِيلٌ مِنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ

سورة سبأ الآية 10

وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَىٰ لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا ۚ يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا ۚ وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ

سورة النور الآية 55

وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا

سورة الإسراء الآية 9

وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ

سورة الروم الآية 23

آيات قرآنية تحث عن العمل وإتقانه

جدير بالذكر أن الإسلام لم يحث فقط على العمل بل حث أيضاً على الاتقان والإخلاص فيه وإذا ما التزمت الأمة بهذه التوجيهات الكريمة فسوف تتقدم وتصبح أقوى ومثلا يحتذى به على سلم الحضارة. وهناك آيات وأحاديث تحث على العمل نذكر من الآيات ما يلي:

مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً ۖ وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ

سورة النحل الآية 97

الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ

سورة الملك الآية 2

قُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

سورة التوبة الآية 105

وَأَحْسِنُوا ۛ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

سورة البقرة الآية 195

أحاديث تحث على العمل

ذكرنا أن هناك آيات وأحاديث تحث على العمل متعددة وتعرفنا على بعض الآيات، أما الآن سنذكر بعض من الأحاديث التي تحث المسلم على العمل. فلقد كان الإسلام ومنذ بزوغ فجره الدين الذي يحث المسلم على العمل ولم يكن التواكل يوماً من صفات المسلم فلم نجد مثلاً أي حديث او آية تدعو المسلم إلى التوكل على الله وترك عمله وترك الإقبال على رزقه لكن في نفس الوقت. هذه مجموعة أحاديث تحث على العمل:

عن أَبِي بُرْدةَ الْأَنْصَارِيِّ رضي الله عنه قَالَ: “سُئِلَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: “أَيُّ الْكَسْبِ أَطْيَبُ؟ فَقَالَ: عَمَلُ الرَّجُلِ بِيَدِهِ وَكُلُّ بَيْعٌ مَبْرُورٌ”

رواه الألباني، في صحيح ابن ماجة:1752

قال الرسول -عليه الصلاة والسلام-: “لأَنْ يَحْتَطِبَ أَحَدُكُمْ حُزْمَةً عَلَى ظَهْرِهِ خَيْرٌ مِنْ أَنْ يَسْأَلَ أَحَدًا، فَيُعْطِيَهُ أَوْ يَمْنَعَهُ”

رواه البخاري، في صحيح البخاري:2074

أحاديث عن فضل العمل

لقد وردت كثير من الأدلة على فضل العمل وأنه لا يكون لمجرد الكسب الدنيوي بل يتعداه إلى أن العمل يمثل عبادة من العبادات. وننوه أنه كون هذا الدين دين الوسطية فالسعي بالدنيا وطلب الرزق لا يجب أيضاً أن يلهي الإنسان عن طلب الآخرة وأن يكون سبب بالتعلق المريض بالدنيا وطلبها. وهنا نذكر لكم أحاديث تحث على العمل:

قال الرسول صلى الله عليه وسلم: “ما مِن مُسْلِمٍ يَغْرِسُ غَرْسًا، أَوْ يَزْرَعُ زَرْعًا، فَيَأْكُلُ منه طَيْرٌ أَوْ إِنْسَانٌ أَوْ بَهِيمَةٌ، إِلَّا كانَ له به صَدَقَةٌ”.

رواه البخاري، في صحيح البخاري:2320

عَنْ عَائِشَةَ -رضي الله عنها-، قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “إِنَّ أَطْيَبَ مَا أَكَلَ الرَّجُلُ مِنْ كَسْبِهِ، وَإِنَّ وَلَدَ الرَّجُلِ مِنْ كَسْبِهِ”.

رواه الألباني، في صحيح النسائي:4461

ختاماً تحدثنا في هذا المقال عن آيات وأحاديث تحث على العمل، فالآيات الكريمة والأحاديث النبوية يجب أن تكون الخارطة والمرجع الأول والأخير الذي يجب أن يعود اليه المسلم في كافة شؤونه. ولو تمعن الإنسان كتاب الله سبحانه وتعالى وسنة نبيه لعلم جيداً أنها جاءت منظمة وشاملة لكل ما هو كائنُ في الحياة.